هل رأيتم ابني الصغير؟


في صباح يوم جميل، كان الحصان الصغير يلعب بالقرب من أبيه الذي يراقبه بين وقت وآخر.

كان الأب منشغلاً بتجهيز موقد للنار، وقام بحفر الأرض بحافره القوي لإشعال النار فيها، لعلها تدفئهم من برد الشتاء.


لقراءة القصه من المصدر اضغط هنا