"خفقات القلب الشاعري": ديوان شعر بعدة لغات وثقافات يجمعهم السلام والمحبة


بين يدي كتاب أو ديوان "خفقات القلب الشاعري" للمؤلف الإماراتي الدكتور "شهاب غانم" وهو شاعر وأديب ومترجم، حاصل على بكالوريوس في الهندسة الميكانيكية والهندسة الكهربائية من جامعة أبردين عام 1964، وماجستير في تطوير موارد المياه من جامعة روركي عام 1975، ودكتوراه في الاقتصاد من جامعة كارديف عام 1989، ودكتوراه فخرية في الآداب من جامعة سوكا بطوكيوعام 2015، وزمالة معهد المهندسين الميكانيكيين بلندن، عمل رئيس للدائرة الهندسية للمنطقة الحرة بجبل علي وموانئ دبي ومديراً عاماً لمدينة محمد بن راشد للتقنية، له 60 كتاب منشور منها 46 بالعربي و14 بالإنكليزية، وحصل على أكثر من عشر جوائز في مجال الشعر والترجمة والبحث العلمي منها جائزة طاغور للسلام عام 2012، وجائزة جمعية الشعر العالمية عبر القارات للثقافة والإنسانية 2013، وجائزة شخصية العام الثقافية ضمن جائزة العويس للإبداع 2013.

تقوم فكرة هذا الكتاب أو الديوان الشعري على جمع قصائد لثلاثة وثلاثين شاعراً وشاعرة من مختلف الجنسيات واللغات، شاركوا في مهرجان القلب الشاعري في دبي خلال سنواته الأربع الأولى (2012-2015)، مع نبذة تعريفية مختصرة لكل واحد منهم، وقد رُتّب الشعراء حسب تاريخ ميلادهم، واختيرت لكل واحد من الشعراء العرب قصيدتان، وأدرج للشعراء غير العرب نص أو نصان مترجمان إلى العربية، ومعظم النصوص في الكتاب من القصائد التي ألقيت في المهرجان.

احتوى الديوان على 32 اسماً وأسفل كل واحدا من تلك الأسماء جاءت النصوص والأشعار ومن أبرزها الشاعر الهندي "شيمانام تشاكو" والذي طالعتنا قصيدته "التقاليد المتبعة" و قصيدة "الجذور" أما الاسم الآخر في هذه الكوكبة الشعرية الجميلة فقد كان الشاعر "قيس غانم" وهو شاعر من كندا، ووجدنا في الديوان قصيدته "ما الذنب ذنبي" و قصيدة ثانية تحت عنوان: "في السجن الانفرادي" ومن المغرب حضر في الكتاب الشاعر "حسن الأمراني" وحلقنا معه في كلمات قصيدته التي كان عنوانها "من أرض السلام" وقصيدة "النبع" وما ميز هذا الديوان هو التنوع الثقافي والمكاني للشعراء فقد حضر الشاعر الألماني " ما نفرد ما لزاهن" وقرأنا قصيدته "في الطريق" وتميزت قصيدة الشاعرة "فرانسيسكا كوراو" وهي شاعرة ايطالية، والتي حملت عنوان "توشي" بالرقة والدقة، ولها أيضا قصيدة "فتاة من النيل".

ويوضح المؤلف الدكتور شهاب غانم في مقدمته لهذا الديوان: " ألقيت قصائد بخمس لغات هي العربية واليابانية والإنجليزية والفرنسية والهندية. وكانت محاور القصائد عن السلام والوئام العالمي وحماية البيئة"

الكتاب منشور في دار الهدهد وبلغت عدد صفحاته 181 صفحة.