كتاب التغيير الذكي خمس أدوات فعالة أن تساعدنا على تغيير سلوكياتنا الهدامة والتأثير في الآخرين


طبيعة الحياة تحتاج للتغير الإيجابي، وأن نتعلم طريقته وكيف نتوجه نحوه، لتطوير أنفسنا وأعمالنا ولضمان النجاح والتفوق، نقرأ اليوم في كتاب هام يعطي فائدة عميقة لكل من ينشد التغيير الإيجابي، وهو كتاب: "التغيير الذكي" للمؤلف الدكتور آرت ماركمان، أستاذ في علم النفس والتسويق والحاصل على منحة "أنابيل أيرون ورشمان سينتينيال" في جامعة تكساس، والمدير المؤسس لبرنامج الأبعاد الإنسانية للمؤسسات، وقد نشر ماركمان أكثر من مائة وخمسين مقالاً وموضوعاً وهو يعمل محرراً لصحيفة كوجنيتيف ساينس منذ عام 2006، وقد عمل مستشاراً مع شركات كبرى من بينها شركة بروكتور آند جامبل والتي وضع لها عدداً من البرامج التدريبية وقد شارك الدكتور محمد أوز ومايكل رويزن في كتابين من سلسلة You المدرجة بقائمة أفضل الكتب مبيعاً وهو أيضاً عضو في المجلس الاستشاري العلمي لبرنامج دكتور فيل وبرنامج دكتور أوز.

احتوى الكتاب على تسعة فصول، فالأول كان بعنوان "مشكلة تغيير السلوك لماذا يصعب تغيير السلوك؟" والفصل الثاني بعنوان "الحفاظ على السلوك" وأما الفصل الثالث "تحسين أهدافك" والرابع بعنوان "تطويق نظام الانطلاق" وأما الفصل الخامس بعنوان "استخدام نظام الكبح" بينما كان الفصل السادس تحت بعنوان "التحكم في بيئتك" والسابع "العمل مع الآخرين" وكان عنوان "إجراء تغيير" للفصل الثامن، وأختتم الكتاب بعنوان "تغيير ذكي من أجل الآخرين".

يستعرض هذا الكتاب الآليات النفسية التي تكوّن العادات وترسخها لدى الأفراد والجماعات ويقدم نصائ

ح واقعية متاحة قابلة للتفعيل من أجل تغيير العادات، ويتناول الدكتور ماركمان عدداً كبيراً من العادات بدايةً من السلوكيات الفردية مثل تناول الأغذية على نحو أفضل وممارسة التمارين الرياضية بانتظام حتى الموضوعات المتعلقة بالعمل مثل التعلم بفاعلية والتأثير في مشتريات العملاء، وفضلاً عن كون هذا الكتاب متعمقاً وعملياً، فهو يبين كيف يمكن لخمس أدوات فعالة أن تساعدنا على تغيير سلوكياتنا الهدامة والتأثير في عادات الآخرين وهذه الأدوات هي : الأداة الأولى هي "ترويض منظومة الإثارة" استبدال سلوكيات جديدة بالسلوكيات القديمة ووضع خطط للتعامل مع العقبات والأداة الثانية هي "استخدام منظومة التوقف" تعلم التعامل مع التوتر والعوامل الأخرى التي تعوق اكتسابك لعادات جديدة أو إيجابية وأما الأداة الثالثة هي "تحسين أهدافك" وهو تحديد مسار تغيير السلوكيات وكيفية دمج هذه التغييرات بنجاح في حياتك وأما الأداة الرابعة هي " التحكم في بيئتك" ويقصد بها تغيير الظروف المحيطة بك لتقلل من العادات السيئة أما الأداة الخامسة والأخيرة "مخالطة جيرانك" لفهم الثقافة المشتركة التي تتيح للأصدقاء والجيران والزملاء إحداث تأثير عميق في سلوكياتهم.

الكتاب منشور في مكتبة جرير وبلغت عدد صفحاته 294 صفحة.