"المقصف الغذائي" دليل الطعام الصحي

الغذاء جزء من يومنا، بل هو جزء لا يتجزأ من برنامجنا اليومي رضينا أو لم نرض، ومع الحياة المعاصرة وإيقاعها السريع الذي دخل علينا باتت هناك أغذية كثيرة تعرض علينا في كل حين، لكن المعضلة دوماً أن هناك غذاء صحياً يساعد الجسم على النمو ويمده بالطاقة اللازمة لأداء الواجبات والمهام، بل هناك أغذية تساعد الذهن نفسه على التميز والإبداع . في المقابل كم هائل من الأطعمة التي تعتبر شهية بكل ما تعني الكلمة لكنها فقيرة في عناصرها الغذائية المفيدة، فلا تقدم للجسم سوى الدهون والكوليسترول، وهو ما يعني، مع الأسف الشديد، الأمراض على مختلف أنواعها التي تبدأ من الجهاز الهضمي ولا تتوقف آثارها لا في القلب ولا القولون أو المعدة وغيرها، في هذا السياق قدمت الدكتورة مريم الشناصي، للمكتبة الخليجية والعربية كتاباً جميلاً وثرياً بالمعلومات في مجال الغذاء والصحة، وتكمن أهمية هذا المنجز في أنه جاء على يد متخصصة وأكاديمية تملك الخبرة اللازمة، فهي خريجة جامعة الإمارات وتخصصت في علوم الحياة في كلية العلوم، ثم أكملت تخصصها الدقيق بدراسة الأحياء المجهرية أي الميكروبيولوجيا، ثم أنهت الدكتوراه في ميكروبيولوجيا الغذاء والبيئة في اسكتلندا وبريطانيا وكان موضوع رسالتها "السموم المسرطنة في التمور" والمؤلفة أيضاً عملت وأشرفت فيما بعد على إعداد مناهج السلامة الغذائية بجامعة الشارقة التي تخرج كوادر وطنية من مفتشي الرقابة الغذائية والصحة البيئية . من هذا التعريف الموجز بالمؤلفة يتضح لنا أهمية الكتاب الذي بين يدينا كونه يتميز بالناحية العلمية الدقيقة في مجال حيوي مثل الغذاء في حياتنا، وهذه الأهمية تتضح أيضاً من خلال تصفحك لهذا المنجز حيث جمعت الشناصي نحو 71 موضوعاً كل واحد منها في غاية من الأهمية ويمس ويتقاطع مع حياتنا اليومية، فقد بدأت بالمقدمة، ثم موضوع لماذا الطهي مهم، فن إدارة المطبخ، البلع والمضغ، الخادمة والسكري، الميكروبات من حولنا، الأكل من المطعم، التخزين والتعبئة الليلية، زين للصحة، احذروا التبولة، الأغذية الفارغة، البقلاوة وأخواتها، المغربية، الثوم الفرنسي، البطاطا في الثلاجة، وزن البطيخة . . . إلخ . من المواضيع الحيوية المهمة . كيف جاءت فكرة الكتاب؟ تجيب الشناصي في بداية منجزها فتقول: "جاءت فكرة الكتاب من أهمية الغذاء في حياتنا'' . لكن قرار البدء في كتابته رغم ضيق الوقت والانشغال الدائم، كان بسبب آخر، تحدثت عنه المؤلفة في كتابها عندما قالت: "قررت أن أكتب الكتاب بهمة عالية بعد أن رأيت زميلتي الحامل تتناول المشروبات الغازية ومجموعة من الأغذية الفارغة من قيمتها الغذائية، ولم تجد معها النصائح، حتى أصيبت بمشاكل صحية، وولد الجنين وهو يعاني العديد من الأمراض" . الكتاب جاء في 182 صفحة وهو من منشورات دار الياسمين . الكتاب غني بمواضيع تمس كل واحد منا، وجاء بلغة سهلة بعيدة عن اللغة العلمية التخصصية .

لقرائة المقال من المصدر:

http://www.alkhaleej.ae/alkhaleej/page/d5bf5a39-f106-4e5e-8597-7498a2551e94#sthash.YJ3uz7ny.dpuf